إتصل بنا قناة المجرة ألبوم الصور تعريف الجمعية إبن الهيثم أم البواقي عين فكرون كلمة الجمعية الرئيسية


الاحتباس الحراري يقـلّص حجمنـا

 

 

دخل الانسان في تحد جديد مع الاحتباس الحراري بعد ان أثبتت الدراسات ان الانسان قد يصبح أقصر نتيجة لارتفاع حرارة الارض.
ودرس باحثون في علم «الاحفوريات» خيولاً متحجرة وتبين ان هناك رابطاً مباشراً بين طول الثدييات وحرارة الارض، حيث ان الاوقات الاكثر دفئاً تؤدي الى وحوش صغيرة الحجم.
واستخدم باحثون من جامعتي فلوريدا ونبراسكا «أحفوريات» لتتبع تطور الخيول منذ أول ظهور لها حوالى 56 مليون سنة مضت.وقال أمين متحف فلوريدا للتاريخ الطبيعي جوناثان بلوش: «مع ارتفاع الحرارة، تقلص حجم الخيول والعكس صحيح. وفي مرحلة معينة، وصل حجم الحصان الى حجم القطة».
وقال الباحثون إن الاحتباس الحراري الحالي يمكن ان يكون له التأثير ذاته على الثدييات ويمكن ان يجعل البشر أقصر. وشرح بلوش ان «الخيول كانت صغيرة كحجم جرو. غير ان المفاجئ هو حجم التحول منذ أول ظهور لهم، فصغر حجمهم أكثر ثم زاد حجمهم كثيرا، وذلك بسبب ارتفاع درجة حرارة الارض وما تلاها من انخفاض وبرودة».
وقال الدكتور روس سيكورد من جامعة نبراسكا ان نتائج الدراسة تطرح تساؤلات حول كيفية تجاوب الحيوانات مع التغير المناخي في المستقبل. وتابع: «في وقتنا الحالي، تقلص حجم ثلث الثدييات في العالم نحو النصف من حجمها الطبيعي».
واعتبر الباحث فيليب غينغريتش من جامعة ميشيغان ان الدراسة تبرز بوضوح العلاقة بين حرارة الارض وحجم المخلوقات. وقال: «سيصل طولنا الى أقل من متر واحد (91 سنتم) اذا ما استمر الوضع على ما هو عليه بالنسبة للاحتباس الحراري». وختم غينغريتش: «علينا إما التأقلم مع الوضع أو ان ننقرض، أو ان ننتقل الى مكان آخر. وبما انه لا مكان ننتقل اليه سوى الارض، علينا اذا ان نتأقلم مع وضعنا ونصغر حجماً
».

 
 

 
 

198

:

عدد القراءات  

الرئيسية
المنتدى الفلكي
جديد الفلك
أهلة الشهر
الأحداث الفلكية
الفلكي الصغير
أنشطة الجمعية
الدورات
الرحلات
مناسبات فلكية
مقالات و أيحاث
مجلة الفلك
صور الجمعية
فيديوات وثائقية
فيديوات نشاطات الجمعية
فيديوات علماء العرب
فيديوات فلكية أخرى
روابط فلكية
المكتبة الفلكية
اتصل بنا

الكون
المجموعة الشمسية
المجرات
المجموعة النجمية
السديم
النجوم
الرحلات الفضائية