إتصل بنا قناة المجرة ألبوم الصور تعريف الجمعية إبن الهيثم أم البواقي عين فكرون كلمة الجمعية الرئيسية


نصف طن من بقايا قمر اصطناعي تصطدم بالأرض يوم الجمعة

 

 

القمر هو أميركي انتهت خدماته قبل 6 سنوات، وأصبح من وقتها ضمن النفايات الفضائية، وبدأ يهوي كما قنبلة عنقودية إلى الأرض، وحذرت منه (ناسا) منذ خرج عن مداره قبل شهرين، وبدأ ينحني ضمن مدار آخر يهوي به إلى الأرض ليصطدم بأديمها في أي لحظة يوم الجمعة المقبل أو قبلها، بحسب ما قالت "ناسا" في آخر تحذيراتها، وسبق للوكالة التي خصصت صفحة في موقعها على الإنترنت تبث فيها آخر المعلومات قبل سقوطه الأخير، أن قالت إن القمر UARS الذي بلغت تكاليفه 750 مليون دولار حين إطلاقه في 1991 لإجراء أبحاث حول الغلاف الجوي من خارج الأرض، يندفع متهاويا بسرعة 8 كيلومترات بالثانية الواحدة، لكن المشكلة أنها لا تعرف في أي منطقة تماما سترتطم بقاياه.
وطبقا لما راجعته "العربية.نت" من معلومات عن القمر الموعود فإن "ناسا" حددت منطقة عرضها بين 400 و500 كيلومتر وتقع بين الدرجة 57 شمال خط الاستواء إلى 57 جنوبه، وتعتقد بأن تكون بين ولاية ألاسكا حتى أقصى جنوب أميركا اللاتينية، حيث تشيلي وأطراف الأرجنتين، ولكن لا شيء أكيد، وقد تتحطم البقايا في عدد من المواقع في 5 قارات مرة واحدة، ومع أن معظم كتلته سيحترق قبيل وصول شظاياها إلى أديم الأرض، إلا أن 26 منها حددها علماء "ناسا" ووزنها جميعها نصف طن، وأثقلها وزنه 150 كيلوغراما، ستنفذ من الغلاف الجوي وتتفجر إلى شظايا صغيرة بالآلاف، ولا يمكن لعلماء الوكالة الفضائية تحديد مكان سقوطها إلا قبل ساعتين فقط من دخولها الغلاف الجوي للأرض.

 
 

 
 

118

:

عدد القراءات  

الرئيسية
المنتدى الفلكي
جديد الفلك
أهلة الشهر
الأحداث الفلكية
الفلكي الصغير
أنشطة الجمعية
الدورات
الرحلات
مناسبات فلكية
مقالات و أيحاث
مجلة الفلك
صور الجمعية
فيديوات وثائقية
فيديوات نشاطات الجمعية
فيديوات علماء العرب
فيديوات فلكية أخرى
روابط فلكية
المكتبة الفلكية
اتصل بنا

الكون
المجموعة الشمسية
المجرات
المجموعة النجمية
السديم
النجوم
الرحلات الفضائية